#الداخلية تُذكر بعقوبة مرتكبي جريمة التحرش وحالات تغليظها


#الداخلية تُذكر بعقوبة مرتكبي جريمة التحرش وحالات تغليظها



Beauty

الحقيقة نيوز - عبدالمجيد العنزي - الرياض:

جدّدت وزارة الداخلية، التذكير بعقوبة مرتكبي جريمة التحرش، والحالات التي تستوجب تغليظ العقوبة فيها.

وأوضحت الوزارة، أن جريمة التحرش هي كل قول أو فعل أو إشارة ذات مدلول جنسي تصدر من شخص تجاه أي شخص آخر، تمس جسده أو عرضه أو تخدش حياءه بأي وسيلة كانت، بما في ذلك وسائل التقنية الحديثة.

وبيّنت أن مرتكب جريمة التحرش يُعاقب بالسجن بمدة لا تزيد على سنتين، وبغرامة مالية لا تزيد على 100 ألف ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين، موضحةً أن العقوبة تُغلظ بالسجن مدة لا تزيد على 5 سنوات وبغرامة مالية لا تزيد على 300 ألف ريال في حال تكرار الفعل.

وأشارت إلى أن تغليظ العقوبة أيضاً يكون في عدة حالات تتضمن إذا كان المجني عليه طفلاً، وإذا كان المجني عليه من ذوي الاحتياجات الخاصة، وإذا كان الجاني له سلطة مباشرة أو غير مباشرة على المجني عليه، وإذا وقعت الجريمة في أي من حالات الأزمات أو الكوارث أو الحوادث.

وشددت على أن الحالات تشمل أيضاً إذا كان الجاني أو المجني عليه من جنس واحد، وإذا وقعت الجريمة في مكان عمل أو دراسة أو إيواء أو رعاية، وإذا كان المجني عليه نائماً أو فاقداً للوعي أو في حكم ذلك.



أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *